Karamah Logo

لأخبار والأحداث

تحدثت الدكتورة عزيزة الهبري في مونبلييه ، البيت التاريخي لجيمس ماديسون

في 30 نيسان/ أبريل 2011 ، دعيت الدكتورة عزيزة الهبري، مؤسسة و رئيسة كرامة، من قبل السيد مايكل كوين رئيس مونبلييه لتشارك في مناقشة بعنوان “الثورة والدستور: من مؤسسي أميركا إلى الشرق الأوسط”. مونبلييه هو البيت التاريخي لجيمس ماديسون، وهو موقع مثالي للتعرف على تاريخ الثورة الأمريكية وفكر الآباء المؤسسين. كان الهدف من هذا البرنامج هو إضفاء منظور تاريخي حول تطور الحكم الذاتي الدستوري في الولايات المتحدة مع التغيرات الجارية في تونس ومصر وبلدان أخرى في الشرق الأوسط. في هذا النقاش، قدم الأستاذ ديك هوارد، من كلية الحقوق بجامعة فرجينيا ، وجهة نظره عن الفكر الثوري الأمريكي ، في حين قدمت الدكتورة عزيزة الهبري وجهة نظرها الإسلامية المقاربة مابين الفكرين الإسلامي والأمريكي. وتولى السيد كوين إدارة الحوار، وتلا ذلك مناقشة حية.